كل يوم كلمة بقلم الفرد بارود

يللا ماغازين – يتفاجأ الشعب اللبناني ويستهجن الاضرابات، انقطاع الخبز، والوقود، والدولار…

هذا حق للناس، ممنوع أن يمنعه أحد عنهم!

ذاكرتي لا تخونني، منذ نعومة أظافري، وهذه الحالة تتكرر وتتكرر… اضرابات، اعتصامات… انقطاع الوقود والخبز، هذه الحالة نعرفها جيداً. ونعرف أن أكبر اضراب لا يغيّر شيئاً!

صناديق الاقتراع هي وحدها التغيير!

لكن هذه المرّة المستغرب هو الهجوم على الجنرال عون، وتحميله وحده المسؤولية كاملةً. أيضاً استهداف شخصه ومقامه!

هل تريدون أن يدفع هو شخصياً عن السارقين والفاسدين عبر كامل تاريخ الجمهورية؟ هل تجربة الدكتور سمير جعجع أعجبة أمراء الحرب حيث دفع وحده ثمن الحرب؟

أقول، موقع رئاسة الجمهورية، وفخامة رئيس الجمهورية كائن من كان هذا الرئيس وخلال فترة حكمه، هما خط أحمر بالعريض.

امسحوا الغشاء عن أعينكم، فيظهر أمامكم أسماء فاسدة لا تحصى ولا تعد، لكنكم جبناء لا تملكون الجرأة لمواجهتهم!

أنا عندما أعارض، تكون معارضتي ضدّ قرار ما، أو موقف ما. أما معارضة الأشخاص ليست فعلياً معارضة، لأنها تحمل في طياتها تحاليل مبنية على المشاعر وليس على الوقائع.

اذاً، تظاهروا كما تشاؤون، وأضربوا كما تحبون، لكن شيئاً لن يتغيّر، لأنكم تصوبون على الرئيس الذي استلم أصلاً دولة مهترئة من التراكمات السابقة.

أما من سيستعمل هذه الفوضى، ليحاول تغيير الدستور، فاليفكر مرتين وليقرأ تاريخ اللبنانيين مئة مرّة.

الرئاسة والرئيس ليسا مسؤولان عن هذه الحالة، عودوا الى الطائف اللعين، عندها ستعرفون أن رئيس الحكومة هو المسؤول دستورياً.

الفرد بارود

​شكر خاص لجميع المعلنين في موقع يللا ماغازين

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password

Skip to toolbar