هذا هو نص مشروع إعادة النازحين السوريين إلى ديارهم الذي قدمه المجلس الوطني لثورة الأرز

إلى كل من يَهُّمه الأمــــــــــــــــــــر : رئيس الجمهورية – رئيس مجلس النوّاب – رئيس مجلس الوزراء – أصحاب السعادة النوّاب أصحاب المعالي الوزراء – المحترمين ؛

 

إنّ المجلس الوطني لثورة الأرز ،

 

بناءً على الدستور ،

بناءً على عضوية لبنان في جامعة الدول العربية ،

بناءً على عضوية لبنان في منظمة الأمم المتحدة ،

 

 

إنفاذًا لِما أسندناه أعلاه ،

إنفاذًا لِحْسنْ علاقة حُسْن الجوار بين الدول العربية ،

إنفاذًا لإنقاذ لبنان من هذا الضغط الديمغرافي – الإجتماعي – الإقتصادي – الأمني ، من عبء النزوح السوري ،

إنفاذًا لمقدمة الدستور الفقرة [ ط ] والتي تنص على : ” أرض لبنان واحدة لكل اللبنانيين . فلكل لبناني الحق في الإقامة على أي جزء منها والتمتُّع به في ظل سيادة القانون ، فلا فــرز للشعب على أساس أي إنتماء كان ، ولا تجــــزئة ، ولا تقسيم ولا تــــوطيــــــن ” .

 

 

مقدمــــــــــــــــــــــة :

 

 

 من المؤسف أنّ السلطة القائمة والتي تتوّلى شرعيًا السيادة على كامل تراب الوطن ، وهي سيادة منتقصة ومخالفة لأصول مبدأ السيادة المتعارف عليه قانونًا ، وهي لغاية الآن لم تستطيع معالجة ملف النازحين السوريين ، ولم نُلاحظ أحــــــــــــــــــــــدًا من الذين دخلوا المجلس النيابي خلسةً وزورًا وبهتانًا يُكلّف نفسه عناء البحث عن حل لهذه المعضلة .   

 

 في ضوء المفاوضات لتقاسم النفوذ الحكومي والتعمية على الدستور والقوانين ، المطلوب من القيّمين زورًا على البلد الإتفاق على موقف واحد مُدعَّمْ بمشروع قانون لإعادة النازحين السوريين إلى بلادهم في وجه الدول العربية أولاً ، وفي وجه المجتمع الدولي ثانيًا  ، للضغط بكـــــــــــــل الوسائل القانونية المتاحة لعودة النازحين السوريين وفق خطة زمنيّة محدّدة ومفصّلة واضحة يتوّلاها كل من :

 

  1. الدولة اللبنانية ممثلة بوزير مفوّض من قبل النظام لحــــــــــــــــل هذه المعضلة .

  2. النظام السوري بالتنسيق مع جامعة الدول العربية .

  3. منظمة الأمم المتحدة .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 سندًا لمحضر جلسة مجلس الوزراء التي إنعقدت في 14 حزيران 2014 ، أقرّت الحكومة اللبنانية ورقة عمل حول موضوع اللاجئين بالإجماع، وبناءً على هذا المحضر الذي يكشف عن ورقة العمل نطرح المشروع التالي :

 

أولاً – هناك حوالي 11 مليون سوري في حالة هجرة خارجية أو داخلية ، علمًا أنّ هناك مناطق سورية كثيرة أصبحت آمنة ، ومن واجب الدولة اللبنانية وحفاظًا على سيادتها التّامة والناجزة أن تستنفر كل أجهزتها وعلاقاتها لتشكّل قوة ضغط مختصة بهذه المسألة حيث من الواجب إصدار موقف واحد وموّحد من الحكومة اللبنانية لإعادة النازحين السوريين إلى مناطق آمنة في سوريا ، علمًا أنّ الإحصاءات تشير إلى 43% من النازحين السوريين في لبنان هم من المناطق الآمنة .

 

ثانيًا – المطالبة بعودة النازحين السوريين وليعلم الجميع في لبنان وفي الخارج انها غير منطلقة من أي عنصرية أو لا إنسانية ، بل من واقع إقتراب لبنان من إستزاف كل قدراته التي تمّكنه من حمل هذا النزوح . المطلوب التنسيق مع المجتمع الدولي والحكومة السورية ، أي أن يتفق المجتمع الدولي والنظام السوري على هذا الموضوع ، ويُطبِّق لبنان ما إتُفِقَ عليه  ضمن خطة زمنية محدّدة .

 

ثالثًا – في ظل ربط المجتمع الدولي عودة النازحين السوريين بالحـــل السياسي في سوريا ورفض لبنان لهذا الطلب ؟ نعم من خلال التجارب السابقة لنا مع الإدارات في المجتمع الدولي نستنتج أنه حين تُظهر الدولة إرادتها وتمارسها ، وتقول إنّ هذا موقفها الذي أجمع عليه اللبنانيون ، يضطر حينها المجتمع الدولي أن ينظر بإحترام ويعامل لبنان كدولة سيّدة .

 

رابعًا – في حال لم يتجاوب المجتمع الدولي مع مُطالبة الدولة اللبنانية بإعادة النازحين السوريين ، على الدولة إتخاذ خطوات تصعيدية منها :

 

  1. الإيحاء بأنّ الشواطىء اللبنانية مصدر للهجرة الغير شرعية .

  2. الحــــــــــــــــد من حركة النازحين والتضييق عليهم ..

 

 

النهايـــــــــــــــــــــة

 

المطلوب اليوم وبإلحاح موقف واحد وموّحد وواضح ، هو عودة النازحين السوريين وتشكيل لوبي لبناني – عربي – دولي ،  للضغط في هذا الإتجاه . وإقفال قصة ما يُقارب المليوني نازح سوري يسكنون في دولة على حافة الإنهيار شكلاً ومؤسساتيًا .

 

 

 

 

بـــــــــــــــــــــــــــــــكل محبة وإحترام وثقة بالنفس

 

 

أميــــــــــــــــــــن عام المجلس الوطني لثورة الأرز

 

 

المهندس طوني نيسي

 

 

 

                                                                          

 

                                     المجلس الوطني لثورة الأرز

                                      الجبهة اللبنانية

                                              لبنان

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password

Skip to toolbar